الاثنين، 18 أكتوبر، 2010

الهام الحسنوني شابة في سجون العهد الجديد




 بعدما تعرضت الناشطة الطلابية الهام الحسنوني الى الاعتقال من عقر دارها بمدينة الصويرة، تم تنقيلها على عجل الى مدينة مراكش ليفتح معها تحقيق حول مذكرة بحث وطنية كانت صدرت في حق الناشطة اليسارية في نقابة الطلاب المغاربة اوطم، وقد اشار بيان للطلاب بمراكش ان الناشطة الطلابية المعتقلة قد نالت حقها من التعذيب سواء الجسدي و النفسي داخل مخافر كميسارية جامع الفنا (درب مولاي الشريف الجديد) ، و أشار البيان الطلابي انه تم توجيه تهم مطبوخة في دهاليز المخابرات الى الهام الحسنوني وذللك على خلفية المعارك النضالية التي عرفها الموقع خصوصا معركة 14ماي 2008، او ما يسمى "باحداث جامعة القاضي العياضانقر الرابط" والتي كان اعتقل على اثرها 17 طالبا، و تتابع عليها الناشطة الهام الحسنوني بتهمة اضرام النار والتجمهر المسلح وتخريب الملك العام ...واهانة موظفين اثناء مزاولة عملهم والرشق بالحجارة.
و اشارت مصادر مقربة ان الهام الحسنوني تم تقديمها الى قاضي التحقيق بمحكمة الاستناف بكليز يوم السبت 16اكتوبر 2010, ليتم احالتها على سجن بولمهارز (ابو غريب مراكش)لتبدا معانتها مع حارسات السجن ومدير السجن والكل يتذكر معاناة مجموعة زهرة بودكور مع جلادي سجن بولمهارز .

هناك تعليق واحد:

محمد الجرايحى يقول...

دولة الظلم ساعة